www.takeapen.org 07/12/2021 05:31:12
  _search_ARB
Click to send this page to a colleague_send_to_a_friend_ARB
Click to print this page_print_page_ARB

إثبات موثق لضلوع إيران في تهريب الأسلحة إلى الإرهابيين

(الناطق بلسان جيش الدفاع الإسرائيلي)

في يوم الثلاثاء الموافق 3.11.2009 قامت قوة بحرية إسرائيلية خاصة باعتراض سفينة MV Francop التجارية التي كانت ترفع علم أنتيغوا وهي متوجهة إلى ميناء اللاذقية السوري. وقام أفراد القوة بالصعود إليها.
وكانت السفينة  تحمل بين العشرات من الحاويات الأخرى والمموهة كبضائع مدنية حمولة تتألف من 36 حاوية تضمنت 500 طن من الأسلحة في طريقها إلى منظمة حزب الله الإرهابية في لبنان عن طريق سوريا. وقد تم ضبط ما مجموعه نحو 9000 قذيفة هاون من أنواع مختلفة، بالإضافة الى نحو 3000 قذيفة صاروخية من طراز كاتيوشا و 3000 قذيفة مدفع عديم الارتداد و 20,000 قنبلة يدوية وما يزيد عن نصف مليون طلقة أسلحة خفيفة.

تقوم إيران بشكل منتظم بتهريب الأسلحة إلى الجماعات الإرهابية التي تدعمها، حيث تنقل قوات حراس الثورة الإيرانية شحنات الأسلحة برا وجوا وبحرا، ولا تتردد في استخدام شركات النقل المدنية، وكثيرا ما تفعل ذلك بغير علم من هذه الشركات.
ويثبت فحص الذخائر التي تم ضبطها وبشكل لا يساوره أدنى شك أن مصدر السلاح هو إيران، حيث يتبين ذلك بوضوح من وثائق الشحن والعلامات التي تحملها الذخائر نفسها.

جميع الصور للناطق بلسان جيش الدفاع الإسرائيلي، إلا إذا ذكر غير ذلك.

 

المقال الكامل



Copyright © 2001-2010 TAKE-A-PEN. All Rights Reserved. Created by Catom web design | SEO